أعلن متحدث باسم الحكومة البريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون،خرج من المستشفى اليوم الأحد، لكنه لن يعاود بدء العمل على الفور بناء على نصائحالأطباء المواكبين إصابته بكورونا.

وأضاف المتحدث أن جونسون، البالغ 55 عاما، يود توجيه الشكر إلى العاملين فيمستشفى سانت توماس على الرعاية الفائقة التي تلقاها، وأوضح المتحدث أن جونسونسيقيم في مقره في “تشكرز” ضواحي لندن.

وفي كلمة شكر وامتنان واعتراف بالجميل كتب جونسون على حائط حسابه توتير : “أنا مدين مدى الحياة المريضتين اللتين سهرتا على صحتي”.

حسب البي بي سي :

In a video message posted on his Twitter account, Boris Johnson singled out and named two nurses who had stood by his bedside for 48 hours at the most critical time. He added the doctors and nurses had made decisions that he would be “grateful for [for] the rest of my life”.]

جونسون دخل المستشفى يوم الأحد الماضي، وقضى ثلاثة أيام في الرعاية المركزة بعدماتدهورت حالته الصحية على نحو ملحوظ، وقد انتقل إلى وحدة رعاية عادية يومالخميس الماضي.

أرتيكل١٩

‫شاهد أيضًا‬

جلالة الملك يوجه خطابا إلى الأمة بمناسبة عيد العرش المجيد

وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مساء اليوم الأربعاء، خطابا ساميا إلى الأمة بمناسبة عيد…