‫الرئيسية‬ الأخبار العاجلة موقف .. المنتدى المغربي الديمقراطية يطالب الحكومة بالتصدي لحملات الإرهاب الفكري والتكفير

موقف .. المنتدى المغربي الديمقراطية يطالب الحكومة بالتصدي لحملات الإرهاب الفكري والتكفير

أصدر المنتدى المغربيللديمقراطية وحقوق الانسانبلاغاً اليوم الاثنين يطالبالحكومة بالتصدي القانونيوالمؤسساتي والعملي لحملاتالتكفيروشرع اليد ويحذر منسياسة التساهل والتغاضي

تتواصل ممارسات وأعمالأوكار الشر وأيادي التطرفوالإرهاب التكفيري التيتضرب قيم التعدد والتنوعوعداؤها للحرية والديمقراطيةالهجمات التحريضيةوالتشويهية والتشهيرية فيمواقع التواصل الاجتماعي،واستضافة دعاة معروفينبنشرهم للأفكار والخطبالمتطرفة التي تزرع الكراهيةبين مختلف الأديان.

ينضاف الى ذلك، حسب هذا البلاغ الذي توصل موقع أرتيكل ١٩ بنسخة منه، قانونشرع اليد الذي يمارسه بشكلمقلق ومخيف أفراد وعدد منالتنظيمات المتطرفة التي لاتؤمن بالدولة ومؤسساتها ولاتعترف بشرعية المؤسساتالدستورية ، فهي تمارس شرعاليد بخلفية دينية وعن اقتناعوإصرار على أنه فريضة دينيةوفرض عين في حالة عدم وجودحاكم شرعي يقرون بشرعيتهوتطوراته الأخير بمدينة زاكورةحيث تم منع الأفراح والأعراسوالموسيقى ومعاقبة و بتغريمالمخالفين لقرار هاتهالتنظيمات.

فخطورة قانون شرع اليد أنهاعتداء على الدولة كإطار وُجدلمنع عنف الجماعات والأفرادوهي الجهة الوحيدة التي لهاحق احتكار ممارسة العنفالمشروع ، وكذا هدم لمقوماتالدولة ولمؤسساتها التيتضمن الأمن والسلم وتحميالحقوق الفردية والجماعية.كما أنه اعتداء على حقالمواطنين في العيش الآمنوممارسة حقوقهم وحرياتهم ،وهو في الأخير عودة بالمجتمعإلى حالة الطبيعة  بمحاولاتتسييد حالة عنف الكل ضد الكلوتدمير للحياة المدنية القائمةعلى التعاقد الاجتماعي الحر

فالدولة وُجدت لحماية الحقوقوحماية الأفراد من عنف الأفراد وممارسة قانون شرع اليد هوعودة إلى حالة الطبيعة وقانونالغاب وحق القوة بدل قوةالقانون والمؤسسات والمواطنةالكاملة بكافة الحقوق،ومنمظاهر استغلال فضاء المساجدفي السياسة والتحريض ضدالمخالفين

ومن موقع حقنا الجماعي فيتشكيل وتشييد بناء المجتمعالعصري المتسامح والمنفتحالمتشبع بقيم الديمقراطية والحداثة المنتصرةللحياة،وانسجاما مع ما أقرتهشرعة حقوق الإنسان في بعديكونيتها وشموليتها، وتبنىمنظومة حقوق الإنسان كاملةيؤكد المنتدى المغربيللديمقراطية وحقوق الانسانعلى المواقف والمطالب  التالية:

1- اتخاذ التدابير اللازمةالقانونية والمؤسساتيةوالعملية لوقف كافة  الهجماتالتكفيرية والتحريضية

2-رفضه العنف باسم الدينومناهضة التطرف والعنفبكافة تمظهراته

3-إقرار قانون يجّرم العنصريةبالمغرب

4-دفع ثقافة الحوار بين دياناتوتيارات مختلفة

5-رفضه العنف باسم الدينومناهضته التطرف والعنفبكافة تمظهراته

6-نشر  ثقافة  حقوق الانسانوسط المجتمع وإقرارالديمقراطية في كافة أبعادها،والتثقيف والتربية علىالمواطنة والسلوك المدنيواحترام الكرامة الانسانية

7-تعميم مبادئ الحوار  ونبذالتعصب والتمييز في المدرسةالمغربية والجامعة المغربية وعبر مختلف وسائل الإعلام

8-إقرار الحقوق والحرياتوالمساواة الفعلية

9-تأهيل الأمازيغية وتقويتهاوحمايتها وضمان الحق فياختيار الأسماء الأمازيغية دونمنع ولا وصاية  وتجريم التمييزاللغوي والعرقي

10-وضع سياسات عموميةتتبنى قواعد المساواةوالإنصاف

11-الرفع الكلي لجميع صيغالتحفظ عن اتفاقية القضاءعلى كل أشكال التمييز ضدالمرأة، و ملاءمة التشريعاتالمحلية معها،مع استكمالالإجراءات المسطرية المتعلقةبالمصادقة على البروتوكولالاختياري الملحق، لدى الأمينالعام للأمم المتحدة

12- مراجعة للتشريعاتالوطنية،وفي مقدمتها  مدونةالأسرة والتشريع الجنائي، بمايكفل الكرامة الإنسانيةوالمساواة والحقوق للنساء ،فيانسجام  مع مضامين المواثيقالدولية لحقوق الإنسان ذاتالصلة

13- من أجل تنزيل حقيقي لمضامين الدستور المتصلةبالمساواة التامة بين النساءوالرجال

أرتيكل١٩

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الرباط: منتدى مغربي بلجيكي حول الهجرة لتعبئة الكفاءات خدمة للتنمية بالبلدين

انطلقت اليوم الجمعة بالرباط، أشغال المنتدى المغربي البلجيكي الاول حول الهجرة تحت شعار R…