‫الرئيسية‬ الأخبار العاجلة فوانيس صينية حمراء تضيء سماء مدينة شفشاون

فوانيس صينية حمراء تضيء سماء مدينة شفشاون

بمناسبة حلول السنة الصينية الجديدة، قامت سفارة الصين بالمغرب بالتنسيق مع المركز الثقافي الصيني بتزيين جدران وأزقة مدينة شفشاون بما يقارب 1500 مصباح مضيء للاحتفال بهذا الحدث الكبير.

وقد اختارت السفارة الصينية المدينة الزرقاء من ضمن عدة مدن مغربية للاحتفال بالسنة الجديدة، حيث أضفى اللونان الأزرق والأحمر رونقا خاصا للمدينة التي تترقب مهرجان الربيع الصيني الموافق للخامس من فبراير لهذا العام، حسب ما جاء في تقرير وكالة أنباء شينخوا الصينية.

في فترة ما بعد الظهر وتحث أشعة الشمس الدافئة، قام ممثلون عن مدينة تشونغشينغ الصينية بعزف مقطوعات غنائية في ساحة المدينة وأزقتها، كما قدموا عروضا لقيت قبولا كبيرا لدى ساكنة المدينة.

أما الجمعية الملكية المغربية للفنون القتالية فقد قامت بالتنسيق مع مجموعة استعراضية من مدينة شينزين الصينية بغرض تقديم لوحات فنية ورقصات تقليدية تعكس ثقافة البلدين.

وقد صرحت احدى الحاضرات لشينخوا بأنها أحبت كثيرا أداء الفرقة الصينية وأن عروضا من هذا الطراز غالبا ما تلقى اعجاب الحضور بشكل عام.

قال محمد ساجد ، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المغربي ، إنها المرة الأولى التي تستضيف فيها شفشاون احتفالا بمهرجان الربيع على نطاق واسع. فقد التقت ثقافتا البلدين في مكان واحد، مما جعل الشعبين أقرب لبعضهما البعض.

وعلى الجانب الاخر، حجزت سائحة من بكين، رحلة إلى شفشاون يوم الجمعة الماضي ، للمشاركة في احتفالات الربيع.

وقالت السائحة انها متحمسة جدا لحضور احتفالات الربيع الصينية في دولة اجنبية، آملة أن تصبح الصين أكثر ازدهارا وتأثيرا على خارطة العالم الثقافية.

مع حلول الليل، توجه الآلاف من العامة إلى ساحة المدينة في ظل حضور محمد ساجد والسفير الصيني اللذان أشرفا على انارة الفوانيس، مهنئين بذلك الشعب الصيني بمناسبة حلول العام الجديد

أرتيكل١٩

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

علاقة الانتحار والأمراض النفسية مع المناسبات الدينية؟

يُحدِّد العديد من المرضى أن بداية أمراضهم تعود على سبيل المثال بمناسبة عيد الأضحى الأخير أ…