‫الرئيسية‬ الأخبار العاجلة شباب “البام” يطلق +نداء المستقبل+ ويدعو الى “ديمقراطية داخلية … والقطيعة مع الممارسات الهدامة”
الأخبار العاجلة - سياسة - 15 مايو، 2019

شباب “البام” يطلق +نداء المستقبل+ ويدعو الى “ديمقراطية داخلية … والقطيعة مع الممارسات الهدامة”

في الوقت الذي بدأت تتسرب أنباء حول مرحلة ما بعد بنشماش والمنافسة الشرسة القادمة بين عبد اللطيف وهبي، ومحمد بيد الله الشيخ، ومصطفى االباكوري حول زعامة حزب الأصالة والمعاصرة،  خرجت مجموعة من الشباب وعلى رأسها القيادية فاطمة الزهراء المنصوري ب: “نداء المستقبل” تطالب من خلاله بديمقراطية حقيقية داخل الحزب ووضع حد للصراعات الداخلية، ووتوحيد الصفوف استعداداً لمواجهة لا مفر منها مع التيار المحافظ الذي يتزعمه اسيلاميو العدالة والتنمية في أفق انتخابات ٢٠٢١.
 
وقبل انتهاء ولاية بنشماش على رأس الحزب في الأشهر القادمة- –  والذي يواجه انتقادات حادة من يمين ويسار الحزب- – ، يبدو أن المحامي المثير للجدل، عبد اللطيف وهبي، يتمتع بحظوظ كبيرة من منافسيه، “نظراً لعلاقاته الواسعة و جرأته وتجربته السياسية داخل تيار اليسار” ، وخاصة أنه لم يسبق أن تحمل مسؤولية الأمانة العامة منذ انطلاق حزب الجرار سنة ٢٠٠٨، على حد تعبير أحد المحللين السياسيين.
 
وهذا نص البلاغ الذي توصل به موقع أرتيكل١٩:
 
إن التحولات التي يعيشها العالم فرضت دينامية جديدةفي ممارسة السياسة و بالتالي خلقت إيقاعا و معادلاتو إصلاحات تتماشى و المتطلبات الاجتماعية للدول. هذه التطورات أصبحت تساءل المشهد السياسي والحزبي الوطني الذي أصبح مطالبا، أكثر من أي وقتمضى، باستشراف المستقبل ومجابهة التحدياتالمطروحة من خلال تقديم أجوبة واقعية عن الإشكالياتالمطروحة على المستويات الوطني، الإقليمي و الدولي. في صلب هذه المتغيرات، أصبح من الضروري إيجادآليات الاستفزاز الإيجابي من أجل صحوة الفاعلالسياسي المغربي المواطن القادر على المساهمة فيمواكبة الإصلاحات الكبرى التي
تعيشها بلادنا .
في هذا الصدد، متشعبة بروح المسؤولية و جسامةارهاصات التحولات المستقبلية ، ارتأت مجموعة منمناضلات و مناضلي الحزب ، المتمسكين بالأفكار النبيلةو الرؤية الحكيمة للآباء المؤسسين و المتملكينلمسببات نزول المشروع السياسي الاصالة و المعاصرة،بلورة هذا النداء التاريخي من أجل دعوة الجميع دونتمييز أو اقصاء إلى تفكير هادئ و مسؤول من أجل رؤيةإستراتيجية شاملة لانطلاقة جديدة بأفق طموحة تتسعلجميع المكونات الحيوية للحزب من أجل إستكمالالبناء المؤسساتي
الجاد للذات الحزبية.
إن الصراعات الحالية التي تلازم الحزب في حركيتهوتطوره تحول دون اعتماده أشكال ديمقراطية فيمعالجته للخلافات الداخلية ،إذ طغت العصبيةوتضخمت العوامل الذاتية ، و هيمنت المصالحالشخصية على مصالح التنظيم والوطنولو كتب لهذاالحزب أن يستثمر في أساليب حضارية و ديمقراطية فيمعالجة أزماته الداخلية لواصل مساهمته الفعالة فيبناء الوطن بقوة أكبر و لجنبنا الكثير من هدر
الزمن و الطاقات.
إن الأزمة التي يعيشها حزبنا ،ليست فقط أزمة تدبيريةوسياسية وتنظيمية شاملة، بل أكثر من ذلك هي أزمةبنيوية تتطلب الشجاعة التاريخية لتفكيكها و تقديمحلول واقعية تستحضر مستقبل أجيال آمنت بهذاالمشروع السياسي الوطني الطموح . فالحزب ليسبحاجة إلى العودة في هذه المحطة المفصلية الىالتسويات التكتيكية كما أن السباحة الفكرية في سياقالتأسيس لن تحمل حلول سحرية جاهزة لتجاوز الازمةالداخلية للحزب، بقدرما نحتاج إلى عودة روح التأسيسالأولى مع تجديد أنفسنا بتجديد بنيات
الحزب والارتقاء بها تبعا للتطورات والتحولات العميقةالتي باتت تحكم بناء المجتمع.
ونحن كجيل من السياسيين الذين انخرطوا بإيمان و ثقةفي مشروع حزب الأصالة والمعاصرة نعلن بأننا مجندونلتحصينه من اي هذم أو استقواء ، نرى أن الخروج منالأزمة بات يتوقف على ثلاث مدخلات أساسية يمكناختزالاها فيما يلي:
1.الديمقراطية الداخلية و التدبير الجهوي للحزب كخياراستراتيجي.
2.تجديد النخب الوطنية و المحلية و الانفتاح على جيلجديد من القيادات السياسية .
3.توحيد الصف الديمقراطي الحداثي كمدخل لتحصينمكتسبات الانتقال الديمقراطي المنشود.
و إذ نوجه نداء المستقبل إلى كل طاقات الحزب و اطرهولدينا اليقين التام أن امكانية تدارك الأخطاء و اصلاحالاعوجاجات ممكن و أن القطيعة مع الممارساتالهدامة تبتدأ بوضع حد لهذا الصراع الداخلي الذييطبعه الانتهازية و الهرولة نحو المواقع و المكاسب ،نؤكد أن هذه المبادرة بعيدة كل البعد عن منطق صراعالأجيال و تستمد شرعيتها من ضرورة تجديد الذاتالحزبية لضمان الاستمرارية، فهي مبادرة مفتوحة أمامجميع مناضلات و مناضلي الحزب للتفاعل معها وإغنائها حتى نقف جميعا سدا منيعا أمام كل محاولاتالإقصاء أو احتكار مستقبل الحزب و مصادرته. حرر يومه14 ماي 2019.
الموقعون:
فاطمة الزهراء المنصوري :رئيسة المجلس الوطنيللحزبصلاح الدين أبو الغالي : عضو المكتبالسياسيصلوح محمد: عضو المكتب السياسيالشرقاوي الروداني : نائب برلماني سابق عضو المجلسالوطنيرشيدالعبدي:نائببرلمانينجوى كوكوس: عضوة المكتب السياسيعزيزة شكاف: نائبة برلمانيةسليمان التجريني: عضو المجلس الوطنيسرحانالاحرش:عضوالمكتبالفيدراليغيثة بدرون : نائبة برلمانيةفتاح اخياط: عضو المكتب الفيدراليهشام عيروض: عضو المكتب الفيدراليمهديبنسعيد:عضوالمكتبالفيدرالي.
أرتيكل١٩

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

كأس أمم إفريقيا مصر طوطال 2019 (المجموعة الرابعة/الجولة الاولى) المغرب يفوز على ناميبيا 1-0

فاز المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم على نظيره الناميبي 1-0 في المباراة التي جمعت بينهما …