‫الرئيسية‬ إقتصاد تشجيع المبادرة في قلب مشاركة القرض الفلاحي للمغرب في الملتقى الجولي للفلاحة بمكناس 2019
إقتصاد - الأخبار العاجلة - 19 أبريل، 2019

تشجيع المبادرة في قلب مشاركة القرض الفلاحي للمغرب في الملتقى الجولي للفلاحة بمكناس 2019

مندرجا في إطار المقاربة الجماعية المُلهَمَة والمدفوعة بالتوجيهات الملكية السامية، وفي انسجام تام مع مهمة المرفق العام التي يضطلع بها في مجال تمويل الفلاحة والتنمية الاقتصادية والاجتماعية في الوسط القروي، يدلي القرض الفلاحي للمغرب بمساهمته في انبثاق نسيج مقاولاتي بلمسة قروية وفلاحية عبر إطلاق آلية صممت خصيصا للاستجابة لانتظارات الشباب من حيث تدعيم قابلية التشغيل وتحفيز خلق المقاولة في العالم القروي.

3000 متر مربع في خدمة ريادة الأعمال والتحول الرقمي والتربية المالية في العالم القروي.

يشارك القرض الفلاحي للمغرب في دورة 2019 للملتقى الدولي للفلاحة من خلال فضائين منفصلين مساحة كل واحد منهما 1500 متر مربع، مصممين لمواكبة الموضوع المحوري لهذه الدورة: « الفلاحة كرافعة للتشغيل ومستقبل العالم القروي »، وموجهين لتشجيع روح المبادرة وريادة الأعمال في المجال القروي والفلاحي، مع الحفاظ على الفلاحة الوطنية وتحديثها.

“ورشة الضيعة الرقمية”، 1500 متر مربع مخصصة لريادة الأعمال في مجالات الابتكار والعالم الرقمي والتكنولوجيا

نُصِبَ الفضاء الأول، ومساحته 1500 متر مربع، تحت عنوان “ورشة الضيعة الرقمية”، داخل “قطب المؤسسات والمستشهرين”.

وستحتضن “ورشة الضيعة الرقمية” برنامج الإبتكار المفتوح للقرض الفلاحي للمغرب «CAM Innov’»، مع تنظيم مسابقتين للهاكرز (هاكاثون) بمدة 48 ساعة لكل مسابقة. كما ستحتضن الطور النهائي من المنافسة الوطنية «تحدي فلاحة المستقبل»، وفضاءات المقاولات الصاعدة (Startup)، وقاعة محاضرات بأرفع المعايير «Digital CAM».

وكما لا يخفى، فقد فتح دخول العصر الرقمي والتكنولوجيا الجديدة آفاقا مهمة للتنمية والشمول الاقتصادي والمالي، وللابتكار، مشتملا على ما يكفي من الفرص للتمكن من تحسين ظروف عيش المواطنين، فيما يتعلق بتوفير الشغل وخلق الثروة وتحقيق العدالة الاجتماعية.

من خلال هذه الآلية، التي تشمل أيضا عرض مهاراته المكتسبة في مجال المواكبة، والتحول الرقمي، وتمويل الفلاحة والمنظومة البيئية للعالم القروي بشكل عام، ووضعها رهن الإشارة، يهدف القرض الفلاحي للمغرب إلى تطوير نسيج من المقاولات الشبابية الصاعدة القائمة على الابتكار والتي تمارس نشاطها في إطار القطاع الفلاحي والصناعات الفلاحية والغذائية على الخصوص:

  • التكنولوجيا الفلاحية (أكريتيك): الفلاحة، الصيد البحري، أو تربية المواشي؛
  • التكنولوجيا العضوية (بيوتيك): مجالات البيوتيكنولوجيا؛
  • التكنولوجيا النظيفة (كلينتيك): الاقتصاد، التدوير والتنظيف؛
  • التكنولوجيا المالية (فينتيك): تهم مجالات الخدمات المالية؛
  • التكنولوجيا الغذائية (فودتيك): الصناعات الغذائية، التوزيع والمطعمية؛
  • التكنولوجيا الخضراء (كرينتيك): الطاقة، البيئة والتنمية المستدامة.

في برنامج ورشة الضيعة الرقمية:

أحداث الهاكاثون

في إطار برنامج الابتكار المفتوح « CAM Innov’ »، ينظم القرض لفلاحي للمغرب خلال دورة 2019 للملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، مسابقتين للهاكرز مدة كل واحدة منهما 48 ساعة.

وتهدف مسابقات الهاكاتون، التي تتمحور حول الحركة والإبداع والابتكار والتربية، إعطاء تجربة تعليمية رفيعة المستوى لحاملي المشاريع التي توجد في أطوار مختلفة من التقدم، وتتيح لأشخاص ذوي مسارات مختلفة تشكيل فرق متعددة التخصصات فيما بينهم حسب ميولهم ورغباتهم من أجل الإشتغال معا للمصادقة على أفكارهم.

وستعرف هذه المسابقات مشاركة 200 مشارك، تم اختيارهم من بين 700 مرشح، على إثر جولة قامت بها فرق القرض الفلاحي للمغرب، والتي قادتها عبر مختلف جهات البلاد، والذين سيلمسون جواء الابتكار من خلال الجوائز التي ستمنح لهم، إضاة إلى فرصة انتزاع حضانة لمشاريعهم الناشئة من طرف البنك من أجل العمل على إبداع حلول مبتكرة تستجيب لرهانات وتحديات المستقبل.

وتهدف مسابقتي الهاكاتون، اللتان تتوخيان تشجيع الأفكار الخلاقة في مجالات الفلاحة والخدمات المالية، إلى مواكبة وإلهام المقاولين الناشئين عبر منحهم الحوافز وفرص التشبيك الضرورية لتجاوز خطوة خلق المقاولة الناشئة الناجحة في مجالات التكنولوجيا الفلاحية والصناعات الفلاحية والغذائية والتكنولوجيا النظيفة.

الطور النهائي للمنافسة الوطنية “تحدي فلاحة المستقبل 2019

تعد المباراة النهائية لمسابقة “تحدي فلاحة المستقبل 2019” إحدى التظاهرات الأولى المنظمة في افتتاح الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب 2019.

تعد الحدث الدولي السنوي الأبرز والمسابقة الرئيسية العالمية التي تمكن من منح لقب المقاولة الناشئة الأكثر ابتكارا في قطاع الفلاحة والصناعات الفلاحية والغذائية، المباراة النهائية لهذه المسابقة ستنتهي بتتويج واحد من بين ثمانية متنافسين على المرتبة الأولى – مع أفق تمثيل المغرب في البطولة العالمية للابتكار الفلاحي المقرر تنظيمها في اليونان خلال شهر سبتمبر 2019، والتي سيمنح خلالها لقب “رائج الأعمال الزراعية للسنة”.

فضاءات “المقاولات الناشئة” (ستارتاب)

على مدى المدة التي سيستغرقها الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، سيضع القرض الفلاحي للمغرب رهن إشارة حوالي 20 مقاولة ناشئة فضاءات متميزة لربط الاتصال. وبذلك سيتمكن حاملوا المشاريع من الاستفادة من شروط أفضل للبروز والظهور، ومن الاستفادة أيضا من شبكة علاقات البنك، من أجل تقديم حلولهم المبتكرة وربط العلاقات المثمرة المؤدية إلى خلق القيمة.

قاعة محاضرات «Digital CAM»

خصص هذا الفضاء لتقديم استراتيجية تحول القرض الفلاحي للمغرب، ومنجزاته ومستجداته في مجال الابتكار والديجيتال.

كما سيحتضن هذا الفضاء أيضا العديد من دورات التربية المالية الموجهة لتكوين صغار الفلاحين.

منتدى رواد الأعمال الشباب في الةسط القروي، من أجل مواكبة الشباب الراغبين في الاستثمار في العالم القروي

الفضاء الثاني، الذي يمتد أيضا على مساحة 1500 متر مربع، سيكون مخصصا للمقاولين الذين يرغبون في الاستثمار في العالم القروي بغض النظر عن مستوى تقدم مشاريعهم.

وسيتتواصل فعاليات منتدى المقاولين الشباب في الوسط القروي، والذي ينظم بشراكة مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، على طول فترة الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب.

ويهدف هذا المنتدى إلى مواكبة ودعم، عبر حلول تمويلية ملائمة والاستشارة التقنية، الشباب حاملي المشاريع الراغبين في الاستثمار في الوسط القروي. وينبغي إلزاميا على المشاريع المرشحة أن تكون موجهة إلى العالم القروي، ويمكن أن تتعلق بجميع قطاعات النشاط، من قبيل:

  • مختلف أنواع الإنتاج الزراعي
  • تثمين وتحويل المنتجات الزراعية والمحلية
  • مشاريع التنمية المستدامة
  • الأنشطة الاقتصادية في العالم القروي: الأدوات والمستلزمات الزراعية، الخدمات والأشغال الفلاحية، المهن الحرة، السياحة القروية، الصناعة التقليدية، التجارة…

خلال هذا المنتدى سيقوم خبراء القرض الفلاحي للمغرب ووكالة التنمية الفلاحية والمكتب الوطني للاستشارة الفلاحية، باستقبال حملة المشاريع في فضاء “بي تو بي” للقاءات الثنائية، والمخصص ل:

-الاستشارة والجعم التقني لتزويد الشباب بالتجربة والخبرة ومهارات الشركاء وتوجيههم في تركيب المشاريع. وسيمنحهم الخبراء المشاركون النصائح والاستشارات التقنية والمالية لتحسين مردودية مشاريعهم: الجوانب المرتبطة بخلق المقاولة، السلاسل والمنتجات الواعدة، تكلفة الانتاج والمردودية، قنوات التسويق، إلخ..

-الاستشارة المالية حيث سيقوم خبراء القرض الفلاحي للمغرب، حسب الحالات، وفي عين المكان، بدراسة المشاريع الأكثر تقدما لبحث جدواها وتتويج مخططتمويلها من خلال عروض ملائمة من حيث المنتجات المالية المتاحة وإمكانيات الدعم وآليات الضمان. كما سيتم إطلاعحامليالمشاريع على الإجراءات والوثائق اللازمة لإيداع طلبات التمويل.

Article19.ma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

شركة سيدي حرازم تسحب “كل المنتوج غير المطابق ” لمعايير الجودة من كل نقط البيع بالمغرب

حسب بلاغ صدر مساء الإثنين ، أوضحت شركة سيدي حرازم : بعد صدور مقالات حول عدم مطابقة مياه مع…