‫الرئيسية‬ الأخبار العاجلة الوزير الأول الجزائري السابق أويحي أمام قاضي التحقيق في قضايا “تبديد المال العام” وسط ترتيبات للانتخابات الرئاسية المقبلة
الأخبار العاجلة - سياسة - 21 أبريل، 2019

الوزير الأول الجزائري السابق أويحي أمام قاضي التحقيق في قضايا “تبديد المال العام” وسط ترتيبات للانتخابات الرئاسية المقبلة

كشفت القناة التلفزيونية الرسمية ENTV بأن محكمة جزائرية استدعت يوم السبت رئيس الحكومة السابق أحمد أويحيى وكذلك وزير المالية الحالي محمد لوكال، على خلفية قضايا تتعلق بـ”تبديد المال العام وامتيازات غير مشروعة” بحسب تليفزيون النهار الجزائري.

وسوف يمثل أويحيى ، وهو أحد المقربين من الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، اليوم الأحد الى جانب لوكال أمام قاضي التحقيق بمحكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، حسب الصحف الجزائرية .

ويأتي هذا القرار الذي لا يستبعد أن يكون وراءه قائد الجيش احمد قائد صالح، بعد أن أعفى الرئيس الجزائري المؤقت، عبد القادر بن صالح، لوكال، الذي سبق أن تقلد منصب وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال، من منصب محافظ بنك الجزائر المركزي.

وتشهد الجزائر تغييرات كبيرة في السلطة السياسية للبلاد على خلفية حراك شعبي واسع مستمر اندلع يوم 22 فبراير 2019 قبيل الانتخابات الرئاسية ودفع الرئيس السابق، بوتفليقة، البالغ 82 عاما من عمره والذي يعاني من مشاكل صحية، للتخلي عن الترشح لولاية خامسة والاستقالة من منصبه.

وفي نفس الأثناء كشفت السلطات الجزائرية عن لائحة 24 مرشحاً “مستقلاً” للانتخابات الرئاسية المزمع عقدها يوم 4 يوليوز المقبل رغم رفضها من طرف الملايين من المواطنين الذي خرجوا في مسيرات سلمية للجمعة التاسعة على التوالي مطالبين بتغيير جذري للنظام القائم بالبلاد منذ 1962.
ولحد الساعة لم يتقدم أي حزب مت الأحزاب الرسمية بمرشح لهذه الانتخابات التي ينتظر أن تأتي برجل جديد يحل محل بوتفليقة الذي ظل في سدة الحكم لمدة عقدين من الزمن .

أرتيكل١٩

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حزب التراكتور .. بلاغ ناري لفاطمة الزهراء موجه ضد بنشماس وجماعته..

خرجت القيادية البامية عن صمتها لتقصف زعيم الحزب حكيم بنشماس وذلك قبل ثلاثة أيام من انعقاد …